حقول النفط الليبية
حقول النفط الليبية

أكبر حقول النفط الليبية

لمحة عن أكبر حقول النفط الليبية ومدة قدرتها على الإنتاج

تمتلك ليبيا أكبر إحتياطيات النفط المؤكدة في أفريقيا ولكن يعتقد معظم الخبراء بأن البلاد مازالت لم تُستكشف حتى عام 2005 كانت جملة المناطق الليبية التي شملتها التعاقدات مع شركات النفط الأجنبية لم تتجاوز الخمسة وعشرين بالمائة. وقد نجم عدم إستكشاف ليبيا من الثأثير المزدوج للعقوبات وإنعدام التكنولوجيا الحديثة بالإضافة إلى الشروط المالية القاسية التي تفرضها ليبيا على شركات النفط الأجنبية.

حقل السرير النفطي

هو من اهم حقول النفط الليبية يقع على بعد حوالي خمسمائة كيلومتر شرق طرابلس على حوض سرت،ويحتوي على 12 مليار برميل من النفط، حقل السرير حقل من حقول النفط العملاقة جداً، ويعتبر الحقل الأضخم في ليبيا.إكتُشف الحقل بواسطة شركة النفط البريطانية في عام 1961 على عمق حوالي الفين وسبعمائة متروتبلغ قدرته الإنتاجية 200 الف برميل يوميا حسب إنتاج عام 2011 وذلك مقارنة بمائتين وخمسين الفاً في عام 1992. النفط المنتج من حقل السرير كثير الشمع ويبلغ ثقله 37.2 درجة بمقياس معهد النفط الأمريكي ويتم ضخه عبر خط أنابيب إلى ميناء الحريقة بمصراتة.
يتم تشغيل حقل السرير من قبل شركة المؤسسة الوطنية للنفط وهي الشركة الداعمة لشركة الخليج العربي للنفط.كانت كل من شركة بي بي (BP) البريطانية وشركة هانت (Hunt) تملك 50% من الحقل إلى أن أممت ليبيا أصول شركة النفط البريطانية في سبتمبر من عام 1971 حيث تسلمت بعد ذلك المؤسسة الوطنية للنفط الخمسين بالمائة الباقية من شركة هنت في شهر يوليو من عام 1973.

حقل شرارة النفطي

يقع حقل شرارة النفطي العملاق في مربع م ن 115 من حوض مرزق الذي يبعد حوالي ثمانمائة كيلومتر جنوب طرابلس، وقد إكتُشف من قبل شركة بتروم Petrom وهي شركة نفط وغاز رومانية وذلك في حقبة الثمانينات وبدأ الإنتاج في ديسمبر 1996 وقد بلغ إنتاجه الألفي برميل يوميا من النفط الخام عالي الجودة وذلك في عام 2006 بيد أن الرقم إرتفع إلى أربعمائة الف برميل في اليوم بحلول عام 2011.
حتى شهر أكتوبر من عام 2011 كانت شركة ريبسول (.Repsol S.A) الإسبانية تستحوذ على عشرة بالمائة من أصول حقل شرارة شراكة مع مؤسسة النفط الوطنية (75%) وشركة توتال (Total S.A) الفرنسية (7.5%) وشركة او.ام.في النمساوية (OMV) (7.5%).
منذ منتصف عام 1998 أصبح الخام الحلو والخفيف المنتج من حقل شرارة يُصدر عبر خط الأنابيب الذي يمر عبر ميناء الزاوية غرب طرابلس وإستمر الوضع إلى يوليو 2007. 

حقل الفيل النفطي

يحتوي حقل الفيل النفطي العملاق، حتى عام 2007، على أكثر من 1.2 مليار برميل من الإحتياطيات وهو أكبر حقل نفط في حوض مرزق ومن اكبر حقول النفط الليبية .
تم إكتشاف الحقل في عام 1997 بواسطة إئتلاف تجاري تقوده شركة لاسمو Lasmo البريطانية وشركة ايني (ENI) الإيطالية وخمس شركات كورية أخرى في مربع م ن 174 في حوض مرزق الذي يبعد حوالي 750 كيلومتراً جنوب طرابلس. بدأ حقل الفيل إنتاجه في عام 2004 بحوالي عشرة آلاف برميل في اليوم  ثم إرتفع الرقم إلى مائة وخمسة وعشرين الفاً وسبعمائة برميل في اليوم في عام 2010.
وتقوم بتشغيل حقل الفيل شركة لاسمو  والتي كانت جزء من مجموعة أيني للطاقة منذ أن استحوذت ايني (ENI) على الشركة في شهر ديسمبر من عام 2000.

حقول الواحة النفطية

تقع في الجزء الأوسط الجنوبي من جوض سرت في الوسط الشرقي من ليبيا،وهي من أقدم الحقول المنتجة في البلاد ويرجع تأريخها إلى الخمسينيات. تبلغ قدرتها الإنتاجية ثلاثمائة وخمسون الف برميل من النفط المكافيء وذلك في عام 2009،وبذا يكون قد تناقص من مليون برميل في اليوم في عام 1969 وأربعمائة الف برميل في عام 1986. 
حقول الواحة مملوكة لشركة الواحة للنفط الداعمة للمؤسسة الوطنية للنفط وتقوم بتشغيلها شركة كونوكوفيلبس والتي تبلغ حصتها في المشروع 16.33% بينما تسيطر المؤسسة الوطنية للنفط على النصيب الأكبر وهو 59.17%. تضم قائمة الشركاء الآخرون كل من شركة ماراثون (16.33) و شركة هيس (Hess Corporation) (8.17). توصلت شركة كونوكوفيليبس (ConocoPhillips) وشريكاتها إلى إتفاق مع المؤسسة الوطنية للنفط في عام 2005 بغرض تمديد إمتياز الواحة لفترة خمسة وعشرين عاماً.
يُنقل نفط حقول الواحة الخام إلى ميناء السدرة البحري على خليج السدرة , عبر خط أنابيب يبلغ طوله 430 كيلومتراً ويبدأ الخط من حقل جيالو ثم ينعطف نحو الواحة والسماح ثم يواصل مسيره نحو الشمال إلى الضهرة قبل الوصول إلى السدرة حيث يتم تحميل الشاحنات الرابضة هناك.

حقل نفط وغاز البوري

يقع في حوض طرابلس على بُعد نحو 130 كيلومتراً شمال غرب طرابلس وهو أول حقول النفط الليبية البرية والذي يحتوي على غطاء غازي ضخم. يُعد حقل البوري من أكبر الحقول المنتجة في منطقة البحر الأبيض المتوسط  وبلغت قدرته الإنتاجية في عام 2009 أربعة وأربعون الف وخمسمائة برميل في اليوم
كما يحتوي على ما يُقدر 70,8 مليار متر مكعب من الغاز ومن أربعة إلى خمسة مليار برميل من النفط. إكتُشف حقل البوري في عام 1976 في المربع من 41 ب في القطاع الليبي من خليج قابس. ويبلغ عمقه 2650 متراً ويغطي مساحة 32 كيلومتر طول وبعرض 5.  دخل حقل البوري حيز الإنتاج في أغسطس من عام 1988 بمعدل الف ومائتي برميل في اليوم وبنهاية العام إرتفع الإنتاج إلى الفي برميل في اليوم ووصل في عام 1989 إلى ستين الف برميل يومياً وذلك بعد أن ضُمت إليه 23 بئراً جديدة. ولهذا فقد إرتفعت قدرته الإنتاجية مرة أخرى لتصل إلى سبعين الف برميل في اليوم في منتصف عام 1991 وذلك بعد حفر 27 بئراً إضافية. تقدم خدمات الحفر والعمليات ووحدات خدمات المنصات من قبل شركة سايبم وهونداي وذلك بمقتضى عقد تبلغ قيمته مائة وخمسة وخمسون مليون دولار. المرحلة الثانية من مراحل التوسع بلغت قدرتها الإنتاجية مائة وخمسون الف برميل في اليوم وذلك في عام 1995 وذلك بعد أن تطلب الأمر حفر خمسة وخمسين بئراً جديدة من ثلاثة منصات جديدة ولكن بدأ أداء الحقل يتناقص تناقصاً حاداً لأنه أصبح في حاجة إلى إستخدام تقنيات إستخراج النفط المحسنة ومن ثم فقد أصبح معدل إنتاجه حوالي ستين الف برميل يومياً.
نسبة الغاز إلى النفط، التي يُشار إليها بالكميات النسبية للغاز الطبيعي والنفط التي تستخرج في نفس الوقت من الأرض،من إنتاج حقل البوري هي حوالي 22.7 – 25.5 متر مكعب لكل برميل، تحد من معدلات الإستخراج وذلك لأن الغاز الطبيعي المصاحب يميل إلى الهروب من محاليل إستخراج الغاز- النفط ويمكن تستمر في كل مرحلة من مراحل النقل والمعالجة ومن ثم فإنها تقلل من حجم النفط. و الآبار التي تحتوي على نسبة غاز – نفط عالية تعتبر بصورة عامة غير مرغوب فيها إقتصادياً.حتى عام 2005 كانت هناك خطط موضوعة لخفض نسبة الغاز إلى النفط في البوري إلى 17 متر مكعب للبرميل وذلك من خلال الحفر الأفقي لخمسة عشرة بئراً.
يُشغل حقل البوري من قبل شركة أجيب Agip لشمال أفريقيا والشرق الأوسط وهي جزء من مجموعة إيني.

المصدر : ويكيبيديا

شاهد أيضاً

حقل مرجان

حقل المرجان – الله يحمى وينقذ مصر فى عز الأزمات ( مفارقات بترولية )

الله يحمى وينقذ مصر فى عز الأزمات ( مفارقات بترولية ) هذا المقال بمناسبة عيد …

8 تعليقات

  1. Robert/Nick: Very good opinions. I would be interested to listen to connected with any kind of gains to your SEARCH ENGINE MARKETING strategies as soon as it is integrated.

  2. Justin, great story. I used to be utilizing Windows Storage Server 08 having ESXi four. 1 . Still following replacing for you to ESXi 5 various. zero Therefore i’m getting issues. Much like the write-up the following:

  3. We’ve mastered a lot of important matters by way of your own personal publish. I’d personally also like to state that could be a condition when you will certainly make application for a financial loan and never desire a co-signer say for example a Federal government Pupil Assist Personal loan. However , when you are getting that financial loan by way of a standard collector you then have to be created ready to use a co-signer ready to assist you. Lenders can certainly basic their own individual choice on the number of factors nevertheless the most important will be your credit history. There are some collectors that could in addition examine your work background consider determined by that in most circumstances it will eventually be determined by your own personal review.

  4. That seems similar to often the RIAA manipulating often the legitimate method for just a speedy dollar than these basically looking to end pirating. It’s including tunes is actually often the lure for his or her precise profit-making machine. My spouse and i wouldn’t always be surprised whenever they lost their own tunes about the world wide web. While this individual actually shouldn’t have downloaded the background music, one thing often the tribunal must notice here’s how damaged often the “victim” is usually and also designate punishment accordingly. If really seven sounds, drop these $7 us dollars. That you will find the legal. Not that excessively high sum.

  5. i want to point out how the info remains to be placed on the local travel, so this int definitely a web based copy alternative It can even now a new “backup” mainly because that is a duplicate of your info plus its held “online” within the DropBox servers. For the people causes, We would claim this is an On-line Back-up alternative…

  6. We could considering employing home windows hard drive hardware, But We have go through sumwhere on the net dat VMWare can not access the actual VHD document which home windows provide… is genuine? i highly recommend you explain vSphere your five will not such as the iSCSI focuses on which Windows hard drive hardware presents.

  7. Im or her guaranteed it would be achievable…. but you can be best while using VMware Virtual SAN and local hard drive throughout the ESXi hosts with regard to similar to which…. as well as use the H . P . P4000 VSA application… both are very good treatments with regard to precisely which.

  8. Remarkable, fully great. I am just engaging in writing and submitting articles personally, nothing at all wirelessly in close proximity to your current writing possible (ha! ) but I””d love for you to acquire this things at some time!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *